قالت السعودية الثلاثاء إنها ستشارك في تثبيت إنتاج النفط إذا اتفق المنتجون الآخرون على ذلك، لكنها حذرت من أن إيران قد تفسد أي محاولة لكبح الإنتاج.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير للصحفيين في لندن "إذا حدث تجميد فإن السعودية ستشارك فيه، ونأمل أن تتوافق الأفكار عندما يحدث ذلك".

وأضاف الجبير "أعتقد مجددا أن عامل الإفساد سيكون الإيرانيين.. ليس لك أن تتوقع تجميدا من جانب الدول الأخرى بينما تحتفظ لنفسك بحق زيادة إنتاجك.. الموقف الروسي أقرب إلى موقفنا وليس أبعد".

وتأتي تصريحات الوزير السعودي بينما هبطت أسعار النفط دون 47 دولارا للبرميل، مواصلة التراجع من أعلى مستوى لها في أسبوع، الذي سجلته في الجلسة السابقة بفعل انحسار الآمال بتحرك وشيك لمعالجة تخمة المعروض من الخام في الأسواق العالمية.

وتجري الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) والمنتجون من خارجها مثل روسيا، محادثات غير رسمية في الجزائر خلال الفترة من 26 إلى 28 سبتمبر/أيلول الجاري، لكن آخرين في السوق يشكّون في إمكانية التوصل إلى اتفاق.

المصدر : رويترز