فؤاد معصوم
مكان وتاريخ الميلاد: كوية، أربيل 1938

المنصب/المهنة: رئيس العراق
الدولة: العراق

سياسي وبرلماني كردي، حاصل على دكتواره في الفلسفة من جامعة الأزهر، انضم إلى الحزب الشيوعي فالحزب الديمقراطي الكردستاني قبل أن يشارك مع آخرين في تأسيس حزب الاتحاد الوطني الكردستاني عام 1976، وكان أول رئيس وزراء لإقليم كردستان العراق عام 1992، كما أصبح عام 2004 أول رئيس للبرلمان العراقي المؤقت عقب الاحتلال الأميركي، ورئيسا لكتلة التحالف الكردستاني بمجلس النواب، ثم انتخب رئيسا للعراق يوم 24 يوليو/تموز 2014.

المولد والنشأة: ولد محمد فؤاد معصوم بقضاء كوية في محافظة أربيل (عاصمة إقليم كردستان العراق) عام 1938، وهو متزوج وله خمس بنات.

الوظائف والمسؤوليات: عمل مدرسا في كلية الآداب ومحاضرا في كلية الحقوق وكلية التربية في جامعة البصرة عام 1968. تولى رئاسة حكومة إقليم كردستان العراق عام 1992، وترأس عام 2004 أول برلمان عراقي مؤقت بعد الاحتلال الأميركي للعراق.

التوجه الفكري: انضم في بداية حياته إلى الحزب الشيوعي، ثم استقال وانضم إلى الحزب الديمقراطي الكردستاني عام 1964. وشارك مع آخرين في تأسيس حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، وهو عضو المكتب السياسي للحزب منذ تأسيسه وحتى الآن.

عرف معصوم بالاعتدال وتجنب الصدامات، كما أنه يتمتع بعلاقات طيبة مع التيارات السياسية والاجتماعية والدينية وخصوصًا المرجعيات الدينية.

التجربة السياسية: انضم إلى صفوف الحزب الديمقراطي الكردستاني بقيادة ملا مصطفى البارزاني عام 1964، وعين ممثلا للثورة الكردية في القاهرة عام 1973، وبقي فيها حتى العام 1975.

بعد الاحتلال الأميركي للعراق عام 2003 انتقل إلى بغداد، وكان عضوا في الوفد الممثل لإقليم كردستان في بغداد، وعضوا في رئاسة مجلس كتابة الدستور العراقي.

انتخب عضوًا بمجلس النواب العراقي عن محافظة بغداد عام 2005، وكان رئيسًا لكتلة التحالف الكردستاني بالمجلس لدورتين متتاليتين (2005-2010)

المصدر : الجزيرة