متقي يترأس وفدا رفيعا إلى تركيا.. السلطات الأفغانية تعزز إجراءاتها الأمنية وتتهم الغرب بتضخيم خطر تنظيم الدولة

Taliban fighters flock to Kabul recreation spot for a day off
أحد عناصر الأمن الأفغانية بالعاصمة كابل (رويترز)

توجه وفد أفغاني رفيع إلى تركيا بدعوة رسمية من أنقرة، بالموازاة مع تأكيد مسؤولين في الحكومة المؤقتة تعزيز الإجراءات الأمنية لمواجهة ما وصفوها بالأخطار المحدقة بالبلاد.

وقال المتحدث باسم خارجية الحكومة الأفغانية إن وزير الخارجية أمير خان متقي توجّه إلى تركيا على رأس وفد رفيع المستوى.

وتأتي هذه الزيارة بدعوة رسمية من وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين هناك حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

أخطار محدقة

في سياق متصل، شددت السلطات المحلية في ولاية خوست شرقي أفغانستان إجراءاتها الأمنية لمواجهة ما يصفه مسؤولون في الولاية بالأخطار المحدقة بالبلاد.

ورغم تجاوب الأهالي مع هذه الإجراءات، فإنهم عبروا عن تطلعهم إلى اهتمام الحكومة بأوضاعهم المعيشية ومواجهة التحديات الاقتصادية.

وفي السياق ذاته، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية سعيد خوستي إن الحكومة شكلت لجنة مشتركة من وزارتي الداخلية والدفاع وجهاز الاستخبارات لملاحقة الموظفين الحكوميين المشكوك في انتمائهم لتنظيم الدولة أو المتورطين في أعمال إجرامية.

وأضاف خوستي، في مؤتمر صحفي في كابل، أن الحكومة لن تسمح لأصحاب الأجندات الخارجية بالتسلل إليها.

وأكد أن حكومته ستعاقب كل من يستغل اسم طالبان وزيها العسكري في القيام بعمليات سطو على ممتلكات خاصة أو اعتداء على الحقوق، متوعدا المتورطين بأشد العقوبات، أيا كان منصبه.

تضخيم غربي

من جانبه، قال عضو لجنة تأمين العاصمة الجنرال مبين خان إن الإعلام الغربي يحاول تضخيم المخاطر الأمنية، ويروج لوجود تنظيم الدولة في أفغانستان، في حين لا يشكل هذا التنظيم تهديدا حقيقيا للحكومة الجديدة.

وفي تصريح للجزيرة، أكد خان أن الشعب لا يرغب في الانضمام إلى صفوف تنظيم الدولة، بعد خروج جميع القوات الأجنبية.

وأضاف أنه من المتوقع أن تبدأ مشاريع استثمارية كبرى في البلاد، مؤكدا أن مسؤولين من طالبان أجروا مباحثات مع مندوبي دول إسلامية وأخرى غربية بهذا الصدد.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال قادة مجموعة العشرين اليوم الثلاثاء إنهم ملتزمون بتقديم المساعدة الإنسانية للشعب الأفغاني مع التركيز على محاربة الإرهاب، بينما جرت مباحثات في الدوحة واجتماع وزاري في كازاخستان محورها الوضع الأفغاني

Published On 12/10/2021

عقد وفد من الحكومة الأفغانية لقاء في الدوحة مع وفد ألماني رفيع، وذلك بعد اجتماعات وصفت بالإيجابية مع مسؤولين أميركيين، في حين دعت الأمم المتحدة المجتمع الدولي إلى إنقاذ الاقتصاد الأفغاني من الانهيار.

Published On 12/10/2021

قال وزير الخارجية بالحكومة الأفغانية المؤقتة أمير خان متقي إن بلاده تريد علاقات متوازنة مع جميع الدول بما فيها الاتحاد الأوروبي والدول المجاورة، وذلك بعد محادثات مع ممثلين أوروبيين ومنظمات دولية.

Published On 11/10/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة