الإفراج عن صحفي تايلندي اعتقل لعيبه في الملك

تعهد ناشط تايلندي بارز ورئيس تحرير سابق لإحدى المجلات اليوم الاثنين بمواصلة الضغط في سبيل الديمقراطية، وذلك بعد الإفراج عنه من سجنه بتهمة العيب في الذات الملكية.

وأجلت الحكومة العسكرية في تايلند بقيادة القائد السابق للجيش برايوت تشان أوتشا الانتخابات العامة مرارا، وتحدد أحدث موعد لها في فبراير/شباط 2019.

وقال سوميوت بروكساكاسيمسوك (56 عاما) للصحفيين خارج السجن، حيث تجمع نحو مئة من أنصاره لاستقباله؛ "الدعوة للديمقراطية ولا سيما الانتخابات أمر جيد".

وأضاف "سأستخدم حقوقي كمواطن تايلندي للانضمام لهذه الحركة، وأدعو الناس إلى دعم الدعوات لإجراء انتخابات بأسرع ما يمكن".

وكان سوميوت رئيسا لتحرير مجلة سياسية اسمها "فويس أوف تاكسين"، وصدر في عام 2013 حكم بسجنه عشر سنوات بموجب قانون العيب في الذات الملكية، لكن المحكمة العليا خففت الحكم في 2017.

المصدر : رويترز