محكمة أوروبية تسمح بترحيل مسلم روسي

ألغت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قرارها بـ الوقف المؤقت لترحيل أحد الإسلاميين المصنفين على أنهم خطيرون أمنيا، من ألمانيا إلى روسيا.

ويمكن لألمانيا حاليا -بموجب قرار المحكمة الذي صدر مساء أمس الثلاثاء في ستراسبورغ- ترحيل الإسلامي من مدينة بريمن إلى روسيا.

وتشتبه السلطات الألمانية في تخطيط المواطن الروسي -الذي ولد في داغستان ونشأ في ألمانيا- لشن هجمات إرهابية في ألمانيا.

وكانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قضت نهاية يوليو/تموز الماضي بمنع ترحيل المشتبه به بصورة مؤقتة. ولم تصدر حتى الآن قرارا نهائيا بشأن ما إذا كان ترحيل الخطيرين أمنيا متوافقا مع ميثاق حقوق الإنسان.

ويخشى المشتبه به من التعرض للتعذيب أو المراقبة أو الاعتقال أو الاختفاء القسري حال إعادته إلى وطنه. ووفق قرار للمحكمة الدستورية بألمانيا، فإنه لا توجد مخاوف دستورية من تعارض ترحيل الخطيرين أمنيا مع الدستور.

المصدر : الألمانية