حملة في بريطانيا ضد البلاستيك

مخلفات البلاستيك أحد أكبر التحديات البيئية التي يواجهها العالم (بيكسابي)
مخلفات البلاستيك أحد أكبر التحديات البيئية التي يواجهها العالم (بيكسابي)

افتتحت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا قمة دول الكومنولث التي تترأسها بريطانيا وتعقد كل عامين اليوم الخميس في لندن، حيث حثت بريطانيا الدول الـ53 الأعضاء على مناقشة اتخاذ إجراء للحد من التلوث الناجم عن النفايات البلاستيكية.

من جهتها، دعت بريطانيا دول الكومنولث إلى الانضمام للجهود الهادفة إلى مواجهة المشكلات المتزايدة الناجمة عن التلوث بمخلفات البلاستيك.

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن مخلفات البلاستيك أحد أكبر التحديات البيئية التي يواجهها العالم، و"لذلك حماية البيئة البحرية قضية أساسية على جدول أعمالنا في اجتماع رؤساء حكومات الكومنولث". وجاءت تصريحات ماي خلال كلمة لها في اجتماع قادة دول الكومنولث.

كما أفادت الحكومة البريطانية في بيان بأن خطة محاربة المخلفات البلاستيكية تنص على حظر بيع الماصات البلاستيكية وأعواد التقليب وأعواد التنظيف القطنية المصنوعة من البلاستيك في إنجلترا.

وأوضحت أن قرار الحظر من شأنه حماية الأنهار والبحار وتحقيق أهداف الخطة البيئية الممتدة على مدار 25 عاما (أطلقتها ماي في يناير/كانون الثاني الماضي) من أجل القضاء على المخلفات البلاستيكية التي يمكن تجنبها.

المصدر : وكالة الأناضول,الألمانية