نواب: بريطانيا بحاجة لقانون أقوى لمواجهة "كارثة تلوث الهواء"

قال نواب بريطانيون أمس الخميس إن على بريطانيا سن قانون جديد أكثر طموحا لمواجهة تراجع جودة الهواء بعد الإخفاق في التعامل مع المشكلة.

وقالت أربع لجان برلمانية في تقرير مشترك إن تلوث الهواء يمثل حالة طوارئ صحية، وإن الحكومة لم تقدم بعد خطة تتعامل مع الأمر بشكل ملائم.

وقال رئيس لجنة البيئة والغذاء والشؤون الريفية نيل باريش "لا تقدم أحدث خطة للحكومة ردا فعالا يناسب حجم كارثة جودة الهواء في المملكة المتحدة".

كما قالت اللجان إنه على الرغم من تعهد الحكومة بوقف بيع البنزين والديزل لتشغيل السيارات بحلول 2040 فإن هذا الموعد بعيد جدا.

وقالت الحكومة إنها ستدرس التقرير وتصدر ردا في الوقت المناسب.

وقال المتحدث باسم الحكومة "تحسنت جودة الهواء بشكل كبير منذ 2010 ولكننا نقر بأن هناك المزيد لنفعله، ولذلك لدينا خطة تتكلف 3.5 مليارات جنيه إسترليني (4.9 مليارات دولار) للحد من الانبعاثات الضارة، وسنحدد إجراءات أخرى من خلال إستراتيجية شاملة للهواء النظيف في وقت لاحق من العام الجاري".

 

المصدر : رويترز