تقليل ضوء الشاشات الأزرق يزيد النوم

الضوء الأزرق المنبعث من شاشات الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية يحدّ من جودة النوم بدرجة كبيرا ليلا (الألمانية)
الضوء الأزرق المنبعث من شاشات الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية يحدّ من جودة النوم بدرجة كبيرا ليلا (الألمانية)
توصلت دراسة حديثة إلى أن الضوء الأزرق خلال ساعات المساء يحدّ من جودة النوم بدرجة ‫كبيرة.

و‫قام فريق من الباحثين بجامعة ‫هيوستن الأميركية بدراسة لقياس مدى تأثير الضوء الأزرق المنبعث من شاشات ‫الهواتف الذكية والحواسيب المكتبية والأجهزة الجوالة، على جودة النوم.

‫وارتدى المشاركون في الدراسة نظارة مزودة بفلتر ‫خاص للضوء الأزرق لمدة ثلاث ساعات قبل الذهاب إلى النوم، وخلال الفترة التي تسبق النوم قام المشاركون باستعمال الهواتف ‫الذكية أو الحواسيب المكتبية.

وتبين ارتفاع هرمون النوم "الميلاتونين" بنسبة 58% مقارنة بحالة عدم ارتداء النظارة. ‫وأكد المشاركون أنهم يخلدون للنوم بصورة أسرع مع الشعور بأن النوم أصبح ‫أكثر راحة، بالإضافة إلى زيادة مدة النوم بمقدار 24 دقيقة.

‫وقد قامت شركة آبل بطرح وظيفة "Night Shift" لحواسيب الماك والأجهزة الجوالة المزودة ‫بنظام "آي أو أس"، والتي يمكن تشغيلها للحد من الضوء الأزرق ليلا.

المصدر : الألمانية