عـاجـل: وزارة الخزانة الأميركية تعلن فرض عقوبات جديدة على 5 شخصيات إيرانية

"الأفاتار" قد يساعد مرضى الفصام

أثبت علاج تجريبي لمرضى الفصام، يوضع فيه المريض وجها لوجه مع شخصية رمزية على الحاسوب تمثل الأصوات المعذبة التي تتردد في رأسه، نجاحه في المراحل الأولية.

وضمت الدراسة التي نشرت في دورية "لانست للطب النفسي" 150 مريضا في بريطانيا. وقال توم كريج الأستاذ الذي قاد الدراسة في مستشفى مودسلي في بريطانيا إن النتائج تقدم "دليلا مبكرا على أن العلاج بالأفاتار يحسن سريعا الهلاوس السمعية".

وقارن العلماء العلاج بشخصيات الحاسوب أو ما يعرف "بالأفاتار" بنوع من استشارات الدعم ووجدوا بعد 12 أسبوعا أن الأفاتار كانت أكثر جدوى في الحد من الهلاوس السمعية التي تترد داخل رأس المريض.

وهناك حاجة لإجراء مزيد من الأبحاث للتأكد من فاعلية هذا النهج في حالات الرعاية الصحية الأخرى ومن ثم فإن العلاج غير متاح على نطاق واسع.

لكن الخبراء يقولون إنه إذا نجحت تجارب أخرى فيمكن أن يغير العلاج بشخصيات الأفاتار "تماما" أساليب معالجة ملايين من مرضى الفصام في العالم.

المصدر : رويترز