الاحتباس الحراري ساعد بنشر دودة الفراش القارضة

حشرة "دودة الفراش القارضة" تعيش في الغابات (غيتي)
حشرة "دودة الفراش القارضة" تعيش في الغابات (غيتي)

تسبب الاحتباس الحراري في انتشار "دودة الفراش القارضة" التي تعيش في دول حوض البحر المتوسط إلى شمال باريس، والتي انتشرت منذ بضع سنوات في المناطق الشمالية للقارة الأوروبية.

وتمثل هذه الحشرة -التي تعيش في الغابات ولها شعر- خطورة شديدة على الإنسان والحيوان، فهي تلتصق بجلد الإنسان وتسبب احمرارا وحكة في الجلد وحساسية في حالة نقص العلاج.

وتتغذى هذه الدودة على أشجار الأرز والصنوبر وأشجار خارج منطقة الغابات، وفقا لما أوضحته ألان روك مديرة الأبحاث في المعهد الوطني للأبحاث العلمية الفرنسية، وهي غالبا تكون في أشجار الزينة الموجودة في المدن.

ولم يتوقع العلماء انتشار هذه الحشرة بهذه السرعة، فقد كان محددا لها أن تصل باريس في 2020، ولكنها ظهرت في العاصمة منذ بداية العام الجاري.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط