معرض الكتاب بالجزائر وتجدد الحديث عن المنع

تتواصل فعاليات الدورة الـ22 من "معرض الجزائر الدولي للكتاب" لغاية 5 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل تحت شعار "الكتاب كنز لا يفنى" بمشاركة 314 دار نشر من الجزائر و638 دار نشر من 52 بلدا، منها 17 بلدا عربيا.

وقد تجدد موضوع المنع على أجواء هذه الفعالية الثقافية السنوية، حيث قرر القائمون عليها هذا العام منع 97 عنوانا من المشاركة فيه. وبرر وزير الثقافة عز الدين ميهوبي ذلك القرار بالقول إن الكتب الممنوعة تتضمن "أفكارا تدعو إلى التطرف والطائفية، أو تمس رموز الدولة والوطن والثورة".

وكانت وزارة الثقافة الجزائرية قررت العام الماضي منع 131 كتابا من العرض في المعرض الذي يعد من أبرز الأحداث الثقافية بالبلاد بحجة المس بالأديان أو الهوية الوطنية.

المصدر : الجزيرة,الصحافة العربية