أخبار ليبيا

انطلقت صباح اليوم الاثنين في جنيف الجولة الرابعة المباشرة من محادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة الممثلة لحكومة الوفاق وقوات خليفة حفتر، بمشاركة رئيسة البعثة الأممية لليبيا ستيفاني وليامز.

أعلنت قوات الوفاق الليبية النفير العام ردا على تقارير تؤكد عزم حفتر على شنّ هجوم جديد على غرب البلاد. وفي حين أكدت فرنسا دعمها لجهود المغرب في البحث عن حل سياسي للأزمة، تجري بمالطا محادثات جديدة.

أكد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج أن حكومته في حالة تأهب واستعداد كاملين، كما أعلنت وزارة الدفاع أعلى درجات الاستعداد، عقب ورود معلومات تفيد باحتمال هجوم لقوات حفتر على عدد من المدن.

أعلن وفدا الحوار الليبي في مدينة بوزنيقة المغربية أن الجولة الثانية منه توّجت بالتوصل إلى تفاهمات شاملة بشأن معايير اختيار المناصب القيادية للمؤسسات السيادية التي تحددها المادة 15 من الاتفاق السياسي.