تشاد

وسط تفاقم الأزمات السياسية والأمنية في منطقة الساحل الأفريقي، قررت فرنسا تقليص انتشارها العسكري في شمال مالي بعد 8 سنوات على تدخلها هناك، دون تحقيق نجاحات كبيرة. فما أسباب هذه الخطوة؟

فرقت الشرطة التشادية مظاهرات عدة في العاصمة نجامينا ضد المجلس العسكري، في وقت أعلن فيه وزير المصالحة أن الحكومة الانتقالية ستنظم حوارا يشارك فيه الجميع، بما في ذلك مسلحو جبهة الوفاق من أجل التغيير.

9/5/2021

قرر المجلس العسكري في تشاد رفع حظر التجول الذي فُرض عقب مقتل الرئيس إدريس ديبي بمعارك مع “المتمردين”، فيما سقط قتلى وجرحى في مواجهات بين الجيش ومسلحي “جبهة الوفاق من أجل التغيير” غرب البلاد.

2/5/2021

يواصل الجيش التشادي إعلان النصر من طرف واحد على المتمردين في شمال البلاد، حيث أعلن أمس أن قواته قتلت “المئات” منهم في معركة دامت يومين بالقرب من بلدة نوكو التي قتل فيها الرئيس إدريس ديبي الشهر الماضي.

1/5/2021

أعلن رئيس المجلس العسكري في تشاد محمد إدريس ديبي عن تنظيم مؤتمر وطني للحوار لبحث كل القضايا الوطنية، فيما تتصاعد الاحتجاجات الشعبية بالبلاد مطالبة بحكم مدني، وسط ضغوط دولية لتسليم السلطة للمدنيين.

27/4/2021

أعلن المجلس العسكري الحاكم في تشاد رفضه أيّ تفاوض مع المتمردين الذين أطلقوا قبل أسبوعين هجوما ضد النظام قتل خلاله رئيس البلاد إدريس ديبي، في حين رد زعيم جبهة الوفاق باستعداده للحرب

26/4/2021