بنغلاديش

طارد الجنود الرجال العزل داخل مياه النهر، وهناك أفرغوا وابل الطلقات في رأس يونس. أيقنت القرية وقد أضحت دون رجال أن زمانها أدبر، فحمل النسوة الأطفال وتهن في البراري والمستنقعات.