سكان مدينة رفح يعيشون بين الركام والخراب بعد العملية العسكرية الإسرائيلية

يعيش النازحون من سكان مدينة رفح ظروفا قاسية بين ركام مدينة خان يونس المدمرة التي نزحوا إليها بعد العملية العسكرية الإسرائيلية، حيث نزحوا إلى منطقة المواصي، التي لا تتوفر فيها أدنى مقومات الحياة.