دمار كبير خلّفه الاحتلال بعد الانسحاب من شارع رئيسي وسط القطاع

رصد الصحفي أشرف أبو عمرة لقناة الجزيرة حجم الدمار الذي خلّفته قوات الاحتلال بعد انسحابها من شارع صلاح الدين وسط قطاع غزة، وطال الدمار منازل ومنشآت صناعية.

وقد قتلت قوات الاحتلال بدم بارد نحو 10 فلسطينيين كانوا قد تجمعوا في غرفة، بحسب شهود عيان، وبدت جثثهم متحللة، فضلا عن لحظات نسف عدد من منازل الفلسطينيين في مخيم المغازي، والدمار الذي حل بمدخل قرية المصدر والمنشآت الصناعية بالمنطقة.