في غزة.. قصة رصاصة بين الصحفي والجندي واغتيال للحقيقة

لم ينفك جنود الاحتلال الإسرائيلي منذ بدء عدوانهم على قطاع غزة قبل نحو شهرين ونصف على توجيه رصاصهم وقذائفهم على الصحفيين الفلسطينيين؛ سعيا لإسكات أصواتهم وتعطيل كاميراتهم.

لمنعهم من نقل حقيقة ما يجري في القطاع للعالم ، وذلك بعد حصار مطبق على القطاع  منعت فيه إسرائيل وصول الماء والغذاء والدواء لسكانه، وأرادت ان تكمل جريمتها فتمنع إيصال صوت هؤلاء وحقيقة ما يتعرضون له من جرائم على يد آلة الحرب الإسرائيلية.

تقرير ماجد عبد الهادي