مدة الفيديو 01 minutes 45 seconds

ما هو أقوى تكتل سياسي في السودان؟

يتمتع السودان بطيف كبير من القوى السياسية، مثل قوى إعلان الحرية والتغيير- المجلس المركزي، وقوى الحرية والتغيير- الميثاق الوطني، والتيار الإسلامي، وقوى التغيير الجذري، ولجان المقاومة.

أزمات سياسية واقتصادية وأمنية يكابدها السودان منذ إجراءات قائد الجيش عبد الفتاح البرهان في 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وانفراد المكون العسكري بالسلطة دون شركاء مدنيين.

ومنذ ذلك الوقت، بقي الصراع محتدما بين المكون العسكري ومناصريه، في مقابل قوى ثورية وسياسية تقود حراكا شعبيا لم يتوقف.

وباختلاف الأجندات، فإن هناك طيفا كبيرا من القوى السياسية في السودان، لعل من أبرزها:
قوى إعلان الحرية والتغيير- المجلس المركزي: وهو من أكثر الحركات السياسية حضورا شعبيا، ويضم: حزب الأمة القومي، وحزب المؤتمر السوداني، وحزب البعث العربي الاشتراكي، والتجمع الاتحادي.

قوى الحرية والتغيير- الميثاق الوطني: ويضم مجموعة من الحركات المسلحة، أبرزها: حركة العدل والمساواة- جبريل إبراهيم، وحركة جيش تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي حاكم إقليم دارفور.

التيار الإسلامي، ويضم: الحركة الإسلامية السودانية، وحركة الإصلاح الآن، وجماعة الإخوان المسلمين.

قوى التغيير الجذري: وهو تحالف تشكل قبل أيام، يضم: الحزب الشيوعي، وتجمع المهنيين، وتنظيمات سياسية ومهنية أخرى.

لجان المقاومة التي تكونت في مدن وقرى السودان عقب اندلاع احتجاجات 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018، وكان لها الدور الأكبر في إدارة المظاهرات بالأحياء والمدن حتى عزل الرئيس عمر البشير في 11 أبريل/نيسان 2019. ورغم الحضور الشعبي الكبير للجان المقاومة، فإنها إلى الآن لا جسم سياسيا