مخاوف من تدهور الأوضاع الاقتصادية بالسودان

أثار إقرار الحكومة السودانية رفع سعر الدولار الجمركي إلى ثمانية عشر جنيها من نحو سبعة جنيهات ضمن الموازنة الجديدة، مخاوف من زيادة تدهور الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية. وكشفت غرفة المستوردين السودانيين أن من نتائج القرار ارتفاع أسعار بعض السلع. تقرير: أحمد الرهيد تاريخ البث: 2018/1/8


المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة