مازن فقها.. مقاوما فأسيرا فمبعدا فشهيدا

“لا نبالي إن قُتلنا اليوم أو غدا أو بعده.. سنقاتل هذا العدو”.. مقاوما، أسيرا، مبعدا فشهيدا. نحو 20 عاما قضاها مازن فقها في صفوف كتائب القسام. وكان اغتياله متوقعا، لكن لم يكن في الحسبان أسلوب تصفيته. تقرير نسيبة موسى تاريخ البث: 01/04/2017