هذه قصتي- عباس محاميد مسعف انشق عن نظام الأسد

كرس عباس محاميد حياته منذ اندلاع الثورة السورية للعمل في إسعاف الجرحى من المدنيين الذين تستهدفهم غارات النظام، وخلال عمله متطوعا واجه محاميد مخاطر ومواقف مأساوية كان أقساها عندما أسعف شابا جريحا اكتشف بعدها أنه أحد أبنائه. تاريخ البث: 30/4/2016