القدس حاضرة في زجاج الخليل

عهد الحاج فوزي النتشة (أبو رمزي) بمدينة القدس لم ينقطع، ليس لأنه فلسطيني أو مسلم فحسب، بل لأن أثره في بعض معالمها لا يزال قائما منذ عشرات السنين عبر زجاج نوافذ المسجد الأقصى وقبته، حيث ساهم بتصنيع العديد منها على مر السنوات.