مخاوف من نتائج الانتخابات البرلمانية التونسية

وقد دفعت هذه المخاوف أحزابا ومنظمات مدنية إلى المطالبة بتشديد الرقابة على المترشحين لتقليل احتمال شراء الأصوات.