عودة العنف إلى إقليم آتشه الإندونيسي

ثلاثون عاما قضتها حركة تحرير آتشه في القتال من أجل الانفصال عن إندونيسيا، قبل أن تضع أسلحتها إثر اتفاق سلام مع جاكرتا، تحولت بموجبه إلى حزب آتشه الذي يمسك بأهم مناصب الإقليم من حاكم ومحافظين وولاة مدن. تقرير: صهيب جاسم تاريخ البث: 5/4/2014