شهادة ناج من مجزرة قرية البيضا

يقول أبو الوليد عن مجزرة قرية البيضا في بانياس إن القرية حوصرت وبدأت قوات النظام بتمشيط الحارة الجنوبية للقرية وصولا إلى الساحة، وجُمع الرجال والأطفال والنساء في مجموعات متفرقة ومن ثم تفننوا في قتلهم سواء بالحرق أو الذبح.


المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة