متطوعون يقيمون دار "أم القرى" بإدلب

آلاف السوريين أصيبوا بإعاقات متنوعة فضلا عن مآس إنسانية نفسية واجتماعية. وتطوع مجموعة من الشباب لإنشاء دار للاستشفاء والعلاج الطبيعي بريف إدلب لمتابعة المعاقين بعد إنهاء العلاج الأولي لهم. تقرير: خالد الدغيم تاريخ البث: 3/9/2013