30 قتيلا في اشتباكات ببورسعيد عقب أحكام بالإعدام

لقي 30 شخصا على الأقل مصرعهم في مدينة بورسعيد الساحلية المصرية وأصيب أكثر من 300 وفقا لإحصائيات مستشفى المدينة. وكانت بورسعيد قد شهدت أعمال عنف واسعة النطاق في أعقاب الحكم القضائي الذي أصدرته محكمة جنايات المدينة اليوم بإدانة وإعدام 21 متهما بالضلوع في مجزرة ملعب بورسعيد التي وقعت في فبراير/شباط 2011. وقد أرسل الجيش الثاني الميداني تعزيزات لحماية المنشآت الحيوية في المدينة في محاولة لإعادة الهدوء.