تدمير التراث العالمي والإنساني في حلب

اعتبرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) في عام 86 من القرن الماضي مدينة حلب القديمة جزءاً من التراث العالمي والإنساني. الجزيرة تسلط الضوء على معاناة من تبقى من سكان أحياء حلب القديمة، وعلى الدمار الذي طال أجزاء واسعة من مبانيها التارخية جراء القصف المستمر من قبل الجيش النظامي.