جمعة "رمضان النصر سيُكتب في دمشق"

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إنّ عدد القتلى في سوريا اليوم تجاوز مائة وثمانية وثمانين في أنحاء متفرقة من البلاد. ياتي ذلك بينما شهدت عدة محافظات سورية مظاهرات في جمعة أطلق عليها رمضان النصر سيكتب في دمشق. وكانت حلب مسرحا لاشتباكات دارت بين الجيشين الحر والنظامي. كما قال ناشطون سوريون إن تجدد قصف الجيش النظامي على بلدة طفس بدرعا أوقع عددا من القتلى والجرحى.