نقص المواد الغذائية مقابل زيادة سكان العالم

حذر تقرير دولي من مخاطر نقص المحاصيل الغذائية في ظل الارتفاع المتزايد في عدد السكان عبر العالم. وشدد التقرير على أهمية زيادة إنتاج المواد الزراعية بنحو 60% بحلول عام 2050، وإلا فإن العالم سيواجه نقصاً حاداً في الغذاء. ودعا التقرير الى الإسراع في مواجهة التحديات المناخية وتجريف التربة، وغيرها من المشاكل التي تعيق رفع معدلات الإنتاج الزراعي.