مؤتمر للحزب الإسلامي في أفغانستان

دعا الرئيس الأفغاني حامد كرزاي حركة طالبان مجددا لنبذ العنف وإلقاء السلاح. وأضاف كرزاي أن زعيم حركة طالبان الملا محمد عمر سيسمح له بالترشح لرئاسة البلاد. يأتي هذا بينما تستعد أفغانستان لمرحلة ما بعد انسحاب القوات الأجنبية منها عام 2014. وقد بدأ “الحزب الإسلامي” بشقه السلمي عقد اجتماعات على مستوى البلاد لتعبئة الشارع سياسيا لمرحلة ما بعد طالبان.