توتر بالضاحية الجنوبية بعد خطف لبنانيين في حلب

تشهد الضاحية الجنوبية لبيروت هذه الليلة وضعا أمنيا حذرا في أعقاب تجمع آلاف الأشخاص في مناطق متعددة, بعد الإعلان عن خطف عدد من اللبنانيين الشيعة في محافظة حلب يسوريا. وقد تردد أن المخطوفين كانوا عائدين من زيارة لأماكن مقدسة في إيران. وقد نفى الجيش السوري الحر أن تكون له أي علاقة بعملية الاختطاف.