مدينة تمبكتو في أيدي الحركة الوطنية بمالي

قالت الحركة الوطنية لتحرير أزواد في مالي إنها سيطرت على مدينة تمبكتو آخر معاقل القوات الحكومية في الشمال. وأضافت الحركة أنها أنهت ما وصفته باحتلال مالي لهذه المنطقة. في هذا الوقت تعهّد قائد الانقلاب بإعادة العمل بالدستور ابتداء من الأحد. كما وعد بإعادة مؤسسات الدولة من خلال انتخابات ديمقراطية. هذا وستعقد قمة لدول غرب أفريقيا يوم الاثنين تخصص لبحث الوضع في مالي. جاءت هذه الخطوة قبل ساعات من انتهاء مهلة حددتها دول غرب أفريقيا لبدء تسليم السلطة للمدنيين تحت طائلة فرض عقوبات.