قلق اللاجئين السوريين بتركيا على مصير ذويهم

تقدر أعداد المفقودين بسوريا منذ بداية الثورة بنحو سبعين ألفا, إلا أن غياب منظمات مستقلة تعمل بالبلاد يصعّب من مهمة توثيق هذه الأعداد. وتعيش بعض الأسر اللاجئة بمخيمات مدينة أنطاكيا على الحدود التركية حالة من القلق الدائم على أبنائها وأقاربها الذين لا يُعرف مصيرهم حتى الآن.