معاناة التونسي "أحمد الورغمي" في فرنسا

يعيش التونسي “أحمد الورغمي” منذ نحو 25 عاما مأساة اجتماعية بسبب عدم حصوله على وثائق إقامة في فرنسا. كما تمتد مأساة “الورغمي” إلى جوانب شخصية, حيث اضطر إلى مفارقة زوجتيه الأولى والثانية بسبب ما يقول إنها ممارسات تقف وراءها المخابرات التونسية السابقة, وكذلك المخابرات الفرنسية.