حملات الجيش بسوريا ضد المدنيين في تفتناز

في مثل يوم أمس من العام الماضي، انضمت تفتناز للاحتجاجات السورية المطالبة بسقوط النظام الحاكم. وقد أعلن المجلس الوطني السوري البلدة منطقة منكوبة بعد حملات الجيش الحكومي والتي خلفت قتلى وجرحى ودمارا لحق بالمساكن والخدمات الأساسية والبنية التحتية. ورغم الأوضاع الإنسانية الصعبة التي تعيشها تفتناز تصر البلدة على الخروج في مظاهرات تطالب بسقوط بشار الأسد.


المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة