قتل الصحفيين وتهديد حياتهم بالصومال

يعتبر الصومال من أكثر بلدان العالم خطراً على حياة الصحفيين، فبالإضافة إلى الصعوبات الروتينية التي تعترضهم في عملهم اليومي كالاعتقال والتهديد من قبل القوى الأمنية والمليشيات المسلحة وحتى القوات الإفريقية، فإن الخطر قد يهدد أرواحهم. فقد قتل أربعة صحفيين وجرح سبعة آخرون في العام الماضي وفق آخر تقرير للاتحاد الوطني للصحفيين الصوماليين.