خمسة عشر قتيل بينهم إمرأة وطفل معظمهم في حمص

قالت الهيئة العامة للثورة السورية إن خمسة عشر شخصا قتلوا اليوم معظمهم في حمص بينهم طفل وامرأة، وأضافت الهيئة أن القتلى هم سبعة في حمص وستة في إدلب وواحد في دير الزور وآخر في درعا. وفي محافظة إدلب تعرضت بلدات ابديتا و إبلين وكفرعويد لاقتحام بالدبابات نتج عنه عشرات الجرحى مع هدم للمنازل. وفي درعا اقتحمت قوات عسكرية بلدة طَفَس بغية كسر الإضراب. وشهد ريف دمشق انتشارا أمنيا كثيفا في بلدات سَقبا ودوما ومضايا والزبداني من أجل إنهاء الإضراب. وقصفت قوات الأمن مدينة القصير في حمص بالرشاشات الثقيلة ما أدى لحدوث دمار جزئي في بعض المنازل، كما اشتبك الجيش مع عناصر من الجيش الحر. وفي دير الزور داهمت قوات الأمن بلدة محكان واعتقلت عشرات الأشخاص وهدمت عددا من المنازل

قالت الهيئة العامة للثورة السورية إن خمسة عشر شخصا قتلوا اليوم معظمهم في حمص بينهم طفل وامرأة،

وأضافت الهيئة أن القتلى هم سبعة في حمص وستة في إدلب وواحد في دير الزور وآخر في درعا. وفي محافظة إدلب تعرضت بلدات إبديتا وإبلين وكفرعويد لاقتحام بالدبابات نتج عنه عشرات الجرحى مع هدم للمنازل. وفي درعا اقتحمت قوات عسكرية بلدة طَفَس بغية كسر الإضراب.

 

وشهد ريف دمشق انتشارا أمنيا كثيفا في بلدات سَقبا ودوما ومضايا والزبداني من أجل إنهاء الإضراب. وقصفت قوات الأمن مدينة القصير في حمص بالرشاشات الثقيلة مما أدى لحدوث دمار جزئي في بعض المنازل، كما اشتبك الجيش مع عناصر من الجيش الحر. وفي دير الزور داهمت قوات الأمن بلدة محكان واعتقلت عشرات الأشخاص وهدمت عددا من المنازل.



المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة