الاغتصاب بين الجريمة والفضيحة والتأهيل النفسي في موريتانيا

 تعرضت قبل سنتين فتاة موريتانية في سن الثانية عشرة إلى الاغتصاب عندما اعتدى عليها خمسة مراهقين، الآن وبعد هذه المدة الزمنية تُغالب ألمها وحسرتها من أجل استعادة حياتها الطبيعية، وتحاول التغلب على نظرة المجتمع القاسية إليها، مثلما تحاول نسيان أن من بين من اعتدوْا عليها أفرادا بقوا طلقاء.