إفراج السلطات الإسرائيلية عن الشيخ رائد صلاح

طالب الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية داخل الخط الاخضر بإطلاق سراح الأسرى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي والتعامل معهم باعتبارهم أسرى حرب. جاء ذلك عقب إفراج السلطات الإسرائيلية عن الشيخ صلاح بعد أن قضى حكما بالسجن خمسة أشهر. وأكد صلاح أنه ضحية اضطهاد سياسي بسبب دفاعه عن المسجد الاقصى, وقال إنه لا يعترف بقرارات ومحاكم الاحتلال, وأنه سيدخل المسجد الأقصى متى دعت الحاجة إلى ذلك.