فوز تاريخي لليمين الاسباني

تعهد/ ماريانو راخوي/، زعيم حزب الشعب اليميني الفائز في الانتخابات البرلمانية في إسبانيا، تعهد بالعمل لخدمة جميع الإسبان؛ لكنه نبه إلى أنه لا يملك معجزات لحل مشكلات البلاد الاقتصادية. وكانت النتائج شبه النهائية قد اظهرت تحقيق حزب الشعب فوزا تاريخيا ، بينما مُـني الحزب الاشتراكي، الذي حكم البلاد على مدى سبع سنوات، بهزيمة غير مسبوقة. ووفقاً للنتائج، فإن الحزب “الشعبي” حصل على حوالي مائة وثمانين مقعداً, بينما حصل “الاشتراكي” على مائة وتسعة مقاعد.
تعهد ماريانو راخوي زعيم حزب الشعب اليميني الفائز في الانتخابات البرلمانية في إسبانيا، بالعمل لخدمة جميع الإسبان، لكنه نبه إلى أنه لا يملك معجزات لحل مشكلات البلاد الاقتصادية. وكانت النتائج شبه النهائية قد اظهرت تحقيق حزب الشعب فوزا تاريخيا، بينما مُـني الحزب الاشتراكي الذي حكم البلاد على مدى سبع سنوات بهزيمة غير مسبوقة. ووفقاً للنتائج فإن الحزب "الشعبي" حصل على حوالي مائة وثمانين مقعداً, بينما حصل "الاشتراكي" على مائة وتسعة مقاعد.