بركان جبل كلوت بجاوا الشرقية يرعب سكان المنطقة

بركان جبل كلوت في جاوة الشرقية يعود ليبث الرعب في نفوس الالآف من السكان الذين يتذكرون ثورانه ستة مرات خلال القرن العشرين، آخرها عام 1990. ويعكف خبراء مركز مراقبة البراكين على تسجيل أنشطة البركان المتزايدة مع اعترافهم بحيرتهم العلمية في التعامل مع طبيعته المختلفة، ما يعقد مهمة تقدير الخطر خاصة أن فوهته مغطاة ببحيرة تخفي أي تدفق مبكر للحمم.


المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة