معاناة سكان ولاية الوحدة بالسودان جراء الفيضانات

يعيش أكثر من 97 ألفا من مواطني ولاية الوحدة جنوبي السودان بلا مأوى والسبب هو السيول والأمطار التي يتواصل هطولها باستمرار في تلك المناطق. حيث غمرت المياه حوالي 24 ألف منزل في تلك الولاية وأجبرت من كان يعيش فيها للجوء إلى الغابات. صورة جديدة أطلت برأسها على إنسان الجنوب الذي لا يخرج من كارثة إلا ليستقبل أخرى.


المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة