الصعاب أمام قطاع التعليم في النيجر


درس في تعليم اللغة العربية لأطفال التعليم الإعدادي في سنتهم الأولى، وفيها يطوع لسانهم الأفريقي لينطق الحرف العربي النطق الصحيح. وليس بمقدور معظم الأولياء أن يوفروا أكثر من كتاب والقليل من الأدوات المدرسية رغم أن المدرسة تقع وسط العاصمة نيامي بالنيجر. التعاون بين البنك الإسلامي وحكومة النيجر أثمر برنامجا تعليميا كاملا من ضمنه بناء فصول مدرسية.



المزيد من التقارير الإخبارية
الأكثر قراءة