إسرائيل تواصل جرائمها وتقتل مزيدا من الفلسطينيين

الجرائم البشعة التي ترتكبها القوات الإسرائيلية بحق المواطنين الفلسطينيين، والتي أسفرت مؤخراً عن مقتل أحمد الحايك وإصابة والده وزوجته الحامل أثناء توجههم إلى المستشفى في نابلس، وتسليط الضوء على احتلال القوات الإسرائيلية منازل الفلسطينينين وتحويلها لثكنات عسكرية، وتوقعات بمزيد من التدهور في ظل غياب تحركات دبلوماسية جادة لنزع فتيل العنف الإسرائيلي وتداعياته.