التوتر الأمني لم يشهد أي تغيير في الأرض المحتلة