قصة

أديب وروائي مصري من أصول تركية، يعد من كبار الأدباء في فن الرواية والقصة القصيرة، ويعتبره النقاد “رائد فن القصة القصيرة”. من أشهر أعماله الأدبية رواية “قنديل أم هاشم”، و”البوسطجي”.

ممثل مصري مسيحي، أسلم في الخمسينيات فغير اسمه وتزوج من فاتن حمامة، ونال شهرة كبيرة في السينما العالمية بعد نجاح فيلمه “لورانس العرب”. يعد أحد نجوم السينما المصرية.

طبيب وشاعر وروائي مصري، له نحو سبعون عملا بين الرواية والقصة والكتب الأدبية والعامة، تنطلق جميعها من رؤية أدبية إسلامية. وصفه “نجيب محفوظ” بأنه “مُنظّر الأدب الإسلامي”.

أديب عُماني من رواد العمل الثقافي في بلاده. أسهم مع أصدقائه في تأسيس أول ناد ثقافي أهلي بحي مطرح الساحلي بالعاصمة العمانية مسقط باسم “النادي الوطني الثقافي” عام 1974.

كاتب تركي اشتهر بفن الكتابة الكوميدية لروايات المأساة. اتخذ اسما وهميا (عزيز نيسين) لحماية نفسه من الملاحقات الأمنية على خلفية كتاباته التي انتقد فيها واقع تركيا.

أديب جزائري كتب الرواية والمسرح والشعر وعمل بالصحافة. حظي بشهرة عالمية، ولقب بـ”نبي العصيان” و”الثوري المتمرد”، وهو من بين الأدباء الأكثر إثارة للجدل في الجزائر، من أشهر أعماله رواية “نجمة”.

أديبة وروائية جزائرية من أوائل الجزائريات اللائي كتبن باللغة العربية. رواياتها هي الأكثر مبيعا في العالم العربي. وهي حاصلة على شهادة الدكتوراه في علم الاجتماع من جامعة السوربون.

شاعر عُماني، وصفت تجربته الشعرية بأنها سخية وعميقة لتنوع القضايا التي تناقشها. حصل على جوائز وأوسمة كان من بينها وسام السلطان قابوس عام 2006.

كاتب وروائي كردي شيوعي، رشح لجائزة نوبل للآداب عام 1973، وعرف بمواقفه الداعمة لانفصال الأكراد عن تركيا، وهو صاحب إسهامات هامة في الأدب والثقافة التركية.

شاعر وروائي ومؤرخ تركي أسهم في نهضة الشعر والأدب والمسرح في بلاده، كان صاحب مواقف فكرية وسياسية، أيد أتاتورك ودعم حركته ضد الإمبراطورية العثمانية، ثم أصبح من أشد معارضيه.