ثورات

قتل وأصيب عشرات المتظاهرين برصاص الأمن في مدينة الناصرية جنوبي العراق مما دفع بمحافظ ذي قار إلى التلويح بالاستقالة، في وقت قررت الحكومة الاستعانة بقيادات عسكرية لمواجهة تصاعد الاحتجاجات.