سياحة وسفر

في ذلك الجانب من المدينة الصاخبة، اعتاد السائحون لسنوات القدوم إلى منطقة تتوسط ساحل حي إسكودار، وتحديدا عند غروب الشمس، لالتقاط الصور وشرب الشاي والاستمتاع بجلسات رومانسية جسدتها المسلسلات التركية.

تسبب وباء كورونا بدخول السياحة نفقا مظلما لا أحد يعرف نهايته، في وقت تعكف الحكومات على التخطيط لرفع تدريجي للحجر الصحي، مما ينعش الآمال بالسماح بالسفر والسياحة خلال الأشهر المقبلة.