فقر

اتسعت رقعة المقابر بالعاصمة الأفغانية كابل وتمددت على حساب المناطق السكنية، بعد أربعة عقود من الحروب المستمرة ونحو 18 عاماً من الغزو الأميركي.

تردد مشتاق علوان على كلية التجارة في جامعة صنعاء مرارا ليستخرج شهادته الجامعية، لكنه اصطدم بإجراءات إدارية معقدة قد تستمر أشهرا، وحينها سيكون موعد التقديم لمنحته الدراسية قد انتهى.

لم يثنِ برد الصباح الأم الخمسينية عن التردد مرارا على مدرسة حفصة للبنات في حي عصِر غربي صنعاء للتسجيل لدى مخيم للنازحين الفارين من جحيم المعارك المندلعة بالحديدة غربي اليمن.

لم تطق حياة نظرات زوجها العاجز واستغاثة أمعاء أطفالها الخاوية فهربت على استحياء إلى حاويات القمامة تجمع النفايات البلاستيكية تبيعها لمراكز إعادة تدوير النفايات لتعتاش منها مثل مئات النساء.

أيوب محمد واحد من بين مئات الآلاف من النازحين اليمنيين الذين تسببت الحرب في تشريدهم من منازلهم، وتكبدهم معاناة الهرب من الموت إلى البحث عن لقمة العيش.